Friday 19 October 2018
Contact US    |    Archive
الشبیبه
3 months ago

في إطار المسؤولية المجتمعية لـ«الزبير» «تعاون» ينظم المسابقة الصيفية لأطفال البريمي



مسقط -

نظم فريق تعاون التابع لمؤسسة الزبير وبالشراكة مع مبادرة فرصة للشباب -إحدى مبادرات نادي النهضة الرياضي في محافظة البريمي المسابقة الصيفية للأطفال، بحضور أولياء الأمور وأعضاء مبادرة فرصة وعدد من ممثلي فريق تعاون من موظفي المؤسسة والشركات التابعة لها.وتهدف المسابقة إلى تنمية مواهب الأطفال وتعزيزها ودعم المناشط المجتمعية التي تتبناها مبادرة فرصة، وتعزيز الشراكة مع مؤسسات المجتمع المحلي.ويتكون فريق تعاون من موظفي مؤسسة الزبير والشركات التابعة لها، ويرتكز الفريق على تبنّي مجموعة من المبادرات المجتمعية التي يقدمها موظفو المؤسسة ومجموعة الشركات التابعة لها من أجل خدمة مجتمعهم والمشاركة في تنميته في مختلف المجالات بالتعاون والشراكة مع الفرق الأهلية النشطة في مجال الخدمة المجتمعية.

وفي هذه المبادرة قام الفريق بالتعاون مع مبادرة فرصة التابع لنادي النهضة بمحافظة البريمي، سعياً إلى تعزيز حضوره الجغرافي من خلال إقامة الفعاليات في مختلف محافظات ومناطق السلطنة.

ويأتي الملتقى مع أطفال البريمي في إطار دعم المواهب وتعزيز المهارات التي يمتلكها الطفل العماني، حيث كان اللقاء على هامش المسابقة الصيفية على العديد من الفعاليات والفقرات التي نالت استحسان الجمهور ومن ضمنها عروض فنية ومسابقة الرسم بعنوان «البيئة العمانية» التي تهدف إلى استثمار مخلفات البناء في إنتاج أعمال فنية، كما تهدف هذه المسابقة إلى حث الأطفال على الإبداع من خلال تجريب خامات من البيئة العمانية.

وبلغ عدد الأطفال المشاركين أكثر من 50 طفلاً تراوحت أعمارهم بين الخامسة حتى الثانية عشرة.

وتنوعت الألواح المعروضة بين بيئة عمان الصحراوية وحياة البداوة، والأزياء العمانية، وعلم السلطنة، ورسومات تحكي عن حياة العمانيين كالضيافة وحياة البحر.

وفي نهاية الحفل تم تكريم أفضل أربع رسومات مشاركة من قبل الأطفال.

وحول الفعالية، قال مساعد المدير العام للاتصالات الخارجية إبراهيم بن عبدالله السالمي: «إن ملتقى الأطفال يأتي في إطار تعزيز الشراكة المجتمعية والتأكيد على أهميتها من خلال تحقيق أفكار زملائي في الفريق من موظفي المؤسسة والشركات التابعة لها، وكذلك لتأكيد واجب المسؤولية الفردية على كل واحد منا في خدمة مجتمعنا العماني وخصوصاً في مجال تبنّي مواهب الأطفال الذين هم أساس مستقبلنا القريب، الذي بدوره سينعكس بشكل إيجابي على حياتهم المستقبلية».

وأشار السالمي إلى أن التعاون مع مبادرة فرصة في محافظة البريمي نابع من إيمان القائمين على مؤسسة الزبير بالدور التي تقوم به هذه المبادرات في تنمية مجتمعنا العماني، ومن هنا فإني أشكر مبادرة فرصة على مشاركتنا في تنظيم هذه الفعالية الرائعة والتي شهدت تفاعلاً كبيراً من قبل الأطفال المشاركين في الفعالية.

ومن جانبه، قال رئيس مبادرة فرصة للشباب بمحافظة البريمي وليد بن عبدالله البادي: في البداية نشكر مؤسسة الزبير على تعاونها الدائم في دعم المؤسسات الصغيرة من أجل النهوض بها لتقديم خدماتها للمجتمع.

وأشار إلى «أننا سعداء بالتعاون مع فريق تعاون التابع لمؤسسة الزبير من أجل إقامة المسابقة الصيفية للأطفال في محافظة البريمي التي تأتي في إطار المسؤولية المجتمعية لفريق تعاون ولمبادرة فرصة في تنمية مواهب أطفالنا واستثمار إجازتهم الصيفية بما يعود عليهم بالنفع». مبيناً أن هذا التعاون مع مبادرة فرصة للشباب يعدّ باكورة خير لتعاون أكبر خلال المرحلة المقبلة، ومتطلعين إلى إقامة العديد من الفعاليات والتي تستهدف جميع شرائح المجتمع. وزاد: الملتقى شهد إقبالاً رائعاً من قبل الأطفال والكبار حيث احتوى بين جنباته العديد من الفقرات والرسوم الكرتونية والرسم على الوجوه وغيرها من الفعاليات التي حققت نجاحاً كبيراً، وأضاف أن هذا النجاح لا يأتي إلا من خلال التعاون الوثيق بين مبادرة فرصة التابع لنادي النهضة بمحافظة البريمي وفريق تعاون التابع لمؤسسة الزبير مما ساهم بشكل كبير في إنجاح هذه الفعالية.

ومن جانبها، قالت المشرفة على مسابقة الرسم في الملتقى أحلام المقبالية: إن دعم مؤسسة الزبير لهذه الفعالية وخصوصا مسابقة الرسم يأتي في إطار توعية الأطفال بأهمية المحافظة على البيئة من خلال استثمار مخلفاتها في إنتاج لوحات وأعمال فنية ممكن الاستفادة منها.

وأضافت: تأتي المسابقة من أجل تشجيع الأطفال على ممارسة هوايتهم المفضلة ومن ضمنها الرسم وإلقاء الأناشيد وأيضا توعيتهم بأهمية المحافظة على النظافة، وجاءت هذه المسابقة بعنوان «البيئة العمانية»، وتنوعت اللوحات المعروضة ما بين البيئة الصحراوية والزراعية والأزياء العمانية ومقتبسات من البيئة العمانية.

وكشفت المسابقة عن مجموعة من المواهب العمانية إضافة إلى تعزيز روح المنافسة الشريفة بين المشاركين في المسابقة والذي بدوره سيساهم في تعزيز مواهب الأطفال وتنميتها.

ويقدم فريق تعاون مجموعة من المقترحات لفعاليات وأنشطة مجتمعية رياضية وثقافية واجتماعية تستهدف مختلف شرائح المجتمع وذلك بهدف تعزيز الشراكة ما بين القطاع الخاص والمجتمع المحلي، وذلك من خلال التعاون مع اللجان والفرق المحلية وفي مختلف محافظات ومناطق السلطنة.

ونظم الفريق العديد من الفعاليات التي تختص بفئة الأطفال وكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة سواء في محافظة مسقط والشرقية والداخلية والبريمي وشهدت إقبالاً كبيراً من قبل المشاركين.

قراءة فی الموقع الأصلي


هذه الصفحة هي مجرد قاریء تلقائي للأخبار باستخدام خدمة الـ RSS و بأن نشر هذه الأخبار هنا لاتعني تأییدها علی الإطلاق.

سيف باشا العُماني

- الوطن العمانية

من أجل الشباب

- الرؤية العمانية

حتى يكون اليمن سعيدًا!

- الرؤية العمانية

يمكن أن نعيش معا

- الرؤية العمانية

مكتوفو الأيدي وهم قادرون

- الرؤية العمانية

عواقب ضريبة القيمة المضافة

- الرؤية العمانية

الأزمة في إيران

- الرؤية العمانية

مبررات الحقيقة كذب

- الرؤية العمانية

الترشيد في الحرية

- الرؤية العمانية

مصرع 18 في تحطم مروحية روسية

- الرؤية العمانية

رسميا.. فيدال إلى برشلونة

- الرؤية العمانية
هشتک:   

إطار

 | 

المسؤولية

 | 

المجتمعية

 | 

الزبير

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

ريناس إنجيم - ليبيا

- الرؤية العمانية

جسدٌ مُعــــــتِمٌ

- الرؤية العمانية

على أرصفة الخريف

- الرؤية العمانية

يا حبيبي.. كن صديقي

- الرؤية العمانية

الحسن المتواضع .. !

- الرؤية العمانية

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

الأندية.. ظالمة أم مظلومة!!

- الرؤية العمانية