Tuesday 21 August 2018
Contact US    |    Archive
الشبیبه
1 months ago

«مؤسسة الزبير» تدعم جهود التعمين



مسقط - العمانية

أكدت مؤسسات القطاع الخاص دعمها للجهود الحكومية في مجال التعمين وتأهيل الشباب العماني ليتبوأ مناصب قيادية، وفي هذا الإطار أطلقت مؤسسة الزبير مجموعة من البرامج الرامية لتعزيز إمكانيات الشباب العماني كبرنامج تطوير القيادات التنفيذية الذي يأتي ضمن مجموعة من البرامج «SEED» بهدف تطوير مختلف الأعمال المؤسساتية المتعلقة بجميع قطاعات مؤسسة الزبير.

وقد حققت تلك البرامج نتائج إيجابية في بيئة العمل وساهمت بشكل مباشر في تحسين جودة الخدمات وتعزيز كفاءة الموظفين، ونظرا للنتائج الجيدة التي حققتها تلك البرامج قامت مؤسسة الزبير والشركات التابعة لها بترقية عدد من الموظفين العمانيين إلى وظائف قيادية في مختلف شركات المجموعة التي تسعى إلى تمكين القيادات العمانية الشابة من تولي مناصب قيادية وتنفيذية في العديد من المناصب الإدارية والفنية، إضافة إلى تدريب عدد من الخريجين العمانيين من أجل الحصول على وظائف فنية وإدارية في مختلف شركات المجموعة وبما يتناسب مع احتياجات شركات مؤسسة الزبير.

وأعرب عدد من الموظفين العمانيين عن سعادتهم بالدور الذي توليه مؤسسة الزبير والشركات التابعة لها في تأهيل الشباب العمانيين لأخذ أدوار قيادية في الشركة، مؤكدين أن مؤسسة الزبير تواصل تعزيز دورها المجتمعي والريادي في عملية التعمين وصنع القيادات العمانية في المؤسسة وبما يتواكب مع جهود الحكومة في هذين المجالين من أجل مواكبة التطورات العالمية في مجال تحسين بيئات العمل والتركيز على تعزيز الصف الثاني من القيادات التنفيذية من خلال تدريب وصقل مهارات الموظفين بمجموعة من البرامج العالمية المتخصصة من أجل تهيئتهم لأخذ أدوار قيادية في المستقبل.

وأوضحوا أن تلك الخطوات جاءت ضمن الاستراتيجية المتبعة في المؤسسة من أجل الاهتمام بالكوادر العمانية الشابة وتأهيلها في مختلف الوظائف القيادية وإعطائهم الثقة للقيام بمسؤولياتهم، ومنحهم الفرصة لإثبات وجودهم في تحمل المسؤوليات التي تقع على عاتقهم، ومواكبة جهود الحكومة في مجال إعداد القيادات العمانية الشابة لتحمل المسؤولية في إدارة المؤسسات بصورة عامة.

وحول جهود مؤسسة الزبير في عملية التعمين وإعداد القيادات التنفيذية العمانية أكد عضو مجلس الإدارة، ورئيس لجنة الموارد البشرية بالمؤسسة، هاني بن محمد الزبير أن مؤسسة الزبير عملت ومنذ فترة طويلة على الاستثمار في مجال الموارد البشرية العمانية باعتبارها العنصر الأساسي في منظومتها الإدارية وذلك من أجل تمكينهم من تولي مناصب قيادية في مختلف قطاعات المؤسسة، حيث نفذت المؤسسة العديد من البرامج التأهيلية والتدريبية من خلال التعاقد مع أفضل المعاهد العالمية المتخصصة في هذا المجال.

وقال: إن هذه البرامج يأتي تنفيذها في إطار الجهود الحثيثة التي توليها مؤسسة الزبير في مجال تطوير وتدريب الموارد البشرية ومنظومة العمل بهدف رفع كفاءات ومهارات موظفيها في مختلف قطاعات المجموعة وبما يتوافق مع أهدافها المستقبلية.

مشيرا إلى أن برنامج تطوير الكفاءات العمانية «SEED» من ضمن البرامج التي نفذتها المؤسسة والتي قطعت فيها شوطا كبيرا.

وأضاف أن مؤسسة الزبير قامت مؤخرا بترقية مجموعة من الشباب العمانيين إلى مناصب قيادية في مختلف شركات المؤسسة وهذا بدوره ساهم في تحسين بيئات العمل وإعطاء دفعة قوية لدى الشركات الأخرى، وتهدف المؤسسة ومن خلال هذه البرامج إلى إيجاد الجيل الثاني من الكفاءات الوطنية القادرة.

وأوضح أن مؤسسة الزبير والشركات التابعة لها تهدف إلى التعاون مع الجهات الحكومية في مجال تعيين العمانيين حيث استطاعت أن تحقق نسبة تعمين مرتفعة في مختلف قطاعات المجموعة، وتركز المؤسسة والشركات التابعة لها في الفترة الحالية على تأهيل الشباب العمانيين ليتبوؤوا أدوارا قيادية.

وفي هذا الإطار قال نائب مدير عام الإدارة والموارد البشرية، بشركة الواحة للمياه، صالح بن سليمان العامري: إن الشركة سعت ومنذ إنشائها في عام 1994 إلى الاهتمام بالكوادر الوطنية العمانية من خلال التأهيل والتدريب وتوفير الوظائف للعمانيين فقد استطاعت المؤسسة ومن خلال سياستها في توفير الوظائف للعمانيين تحقيق نسبة التعمين بصورة أكثر من جيدة بالنسبة لما أقرته وزارة القوى العاملة في هذا القطاع، كما قامت الشركة أيضا بتطوير الموارد البشرية عن طريق توفير فرص التدريب والتأهيل لهم وتنظيم حلقات تدريبية ومحاضرات وتوفير قاعات مخصصة للتدريب.

وأوضح أن تلك الجهود قد حققت نتائجها حيث حصلت الشركة على شهادة الشركات المجيدة من قبل وزارة القوى العاملة من عام 1999 وإلى تاريخه بسبب سياستها التي تنتهجها في إطار سعيها الدؤوب إلى توفير فرص عمل للمواطنين العمانيين كما قامت المؤسسة بتعمين العديد من الوظائف وأصبحت يديرها الآن عمانيون وبنسبة كبيرة، مشيرا إلى أن لدى شركة الواحة للمياه العديد من القيادات العمانية الناجحة وفي مختلف الأقسام ومن ضمنها قسم التسويق والتصنيع ومختلف الوظائف الإدارية.

ومن جانبه أكد مدير عام الموارد البشرية، بمجموعة الزبير للسيارات، جمال بن محمد البلوشي أن المجموعة تولي اهتماما كبيرا بقطاع تدريب وتأهيل الشباب العماني العاملين في المجموعة في قطاع السيارات من خلال التعاون مع معاهد التدريب المهنية ومن خلال التنسيق مع وزارة القوى العاملة ممثلة بسجل القوى العاملة من أجل توفير فرص حقيقية للشباب العماني، ولقد أدت المجموعة وهي إحدى الشركات المتخصصة في قطاع السيارات إلى تأهيل عدد من الشباب العماني في هذا القطاع مما ساهم في رفد السوق المحلي بمجموعة من الشباب المهرة في مجال صيانة السيارات.

وأشار إلى أن الشركة قامت بإدخال العديد من البرامج التدريبية والتي ساهمت بشكل كبير في توفير وظائف للشباب الباحثين عن عمل وتجاوز العديد من التحديات التي كان لها دور كبير في رفع الإنتاجية وتقليل التكاليف، كما قامت مجموعة الزبير للسيارات إحدى المجموعات المتعاونة مع المعهد الوطني العالي للسيارات بتوفير فرص تدريبية وتأهيلية للشباب الباحثين عن عمل في مختلف التخصصات من ضمنها صيانة وإصلاح المركبات الخفيفة والثقيلة وحوادث السيارات ودهان المركبات وعمليات قطاع الغيار ومبيعات السيارات وخدمة الزبائن.

قراءة فی الموقع الأصلي


هذه الصفحة هي مجرد قاریء تلقائي للأخبار باستخدام خدمة الـ RSS و بأن نشر هذه الأخبار هنا لاتعني تأییدها علی الإطلاق.

سيف باشا العُماني

- الوطن العمانية

من أجل الشباب

- الرؤية العمانية

حتى يكون اليمن سعيدًا!

- الرؤية العمانية

يمكن أن نعيش معا

- الرؤية العمانية

مكتوفو الأيدي وهم قادرون

- الرؤية العمانية

عواقب ضريبة القيمة المضافة

- الرؤية العمانية

الأزمة في إيران

- الرؤية العمانية

مبررات الحقيقة كذب

- الرؤية العمانية

الترشيد في الحرية

- الرؤية العمانية

مصرع 18 في تحطم مروحية روسية

- الرؤية العمانية

رسميا.. فيدال إلى برشلونة

- الرؤية العمانية
هشتک:   

مؤسسة

 | 

الزبير

 | 

تدعم

 | 

جهود

 | 

التعمين

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع