Tuesday 22 January 2019
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
الشبیبه - منذ 21 أيام

ميزانية 2019 .. 4.5 بليون الرواتب والبدلات



مسقط - حمدة بنت علي البلوشية

جلالة السلطان المعظم - حفظه الله ورعاه - يصدر مرسومًا سلطانيًا ساميًا قضى بالتصديق على الميزانية العامة للدولة للسنة المالية 2019م .

بلغت جملة الإيرادات المقدّرة للموازنة العامة للدولة لعام 2019م التي تم احتسابها على أساس سعر النفط (58) دولارًا أمريكيًا للبرميل نحو (10) بلايين و(100) مليون ريال عماني.

وقدر إجمالي الإنفاق العام بنحو (12) بليون و(900) مليون ريال عماني بارتفاع قدره (400) مليون ريال عماني عن الإنفاق المقدر لعام 2018م.

ومن المقدر أن يبلغ عجز موازنة 2019 نحو (2.8) بليون ريال عماني أي بنسبة (9) بالمائة من الناتج المحلي حيث سيتم تمويل نسبة 86 بالمائة من العجز المقدر في الموازنة من خلال الاقتراض الخارجي والمحلي بينما سيتم تمويل 14% من العجز من خلال السحب من الاحتياطيات.

وتهدف الميزانية العامة للدولة إلى تحقيق الإستدامة المالية والمتمثلة في السيطرة على العجز، رفع التنصيف الإئتماني للسلطنة، مراجعة أولويات الإنفاق، و مراجعة الدعم الحكومي.

كما تهدف إلى تحفيز الإقتصاد المتمثل في الحفاظ على مستوى الإنفاق الإستثماري، وتعزيز إستثمارات الشركات الحكومية ودعم مشاريع تعزيز التنويع الإقتصادي، إضافة إلى استدامة الخدمات الإجتماعية الأساسية المتمثلة في رفع معدل الإنفاق على الخدمات الأساسية وهي الصحة والتعليم والإسكان والضمان والرعاية الإجتماعية .

وأوضحت وزارة المالية انه للسنة الثالثة على التوالي انخفضت معدلات العجزمع زيادة حجم الإيرادات والإنفاق العام، وشكلت الرواتب 76% من إجمالي المصروفات الجارية للوزارات والوحدات الحكومية المدنية بحسب ميزانية 2019 بواقع 4.5 بليون ريال عماني، بينما شكل كل من التعليم والصحة الضمان الإجتماعي والرعاية الاجتماعية والإسكان النسبة الأكبر من إجمالي الإنفاق العام المقدر بـ 39%

وحول التحديات وكيفية مواجهتها في ميزانية 2019 ، قالت وزارة المالية أنها ستقوم بتعزيز الإيرادات غير النفطية وتوسيع قاعدة الضرائب، مراجعة وتخفيض الإنفاق العام وخاصة الإنفاق الجاري، تخصيص بعض الشركات الحكومية، إسناد بعض الأعمال التي تقوم بها الحكومة إلى مؤسسات القطاع الخاص، مراجعة الدعم الحكومي، تكثيف جهود التنويع الإقتصادي وتعزيز استثمارات القطاع الخاص

وفيما يتعلق بآليات تحقيق أهداف الميزانية أشارت وزارة المالية إلى عدة آليات تتمثل في: ضبط إدارة السيولة النقدية عبر إنشاء حساب الخزانة الموحد، والمحافظة على المنجزات التنموية في القطاعات المختلفة، رفع كفاءة الإنفاق العام وإعادة ترتيب أولوياته، مراقبة أثر تطور الدين العام ، مواصلة تقديم الدعم للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، إسناد عدد من المشاريع للقطاع الخاص ، والإستمرار في تنفيذ مراحل التحول لموازنة البرامج والأداء.

وجاءت توقعات المؤسسات الدولية تجاه أسعار النفط ( خام برنت) في 2019 حيث توقعت الوكالة الدولية للطاقة أن يبلغ النفط 61 دولاراً في 2019 بينما توقع البنك الدولي أن تصل أسعار النفط إلى 74

أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

ميزانية

 | 

بليون

 | 

الرواتب

 | 

والبدلات

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر