Tuesday 22 January 2019
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
الشبیبه - منذ 24 أيام

نسيان طالب داخل الحافلة لن يحدث مجددا بالسلطنة والتربية توضح

خاص – ش

في سبتمبر الفائت توفي طالب من مدرسة الحضارة للتعليم الأساسي في روي داخل حافلة المدرسة، وحسب المعلومات التي تم نشرها كان الطفل من الجنسية السودانية في الصف الثاني الابتدائي وقد وجد داخل الحافلة اثناء صعود الطلاب بعد نهاية الدوام بعد أن تم نسيانه داخل الحافلة في الصباح ولم ينزل مع باقي زملائه إلى المدرسة .

فيما يعد تطورا لافتا في سياق جهود وزارة التربية والتعليم لضمان عدم تكرار هذا الأمر، ترعى معالي الدكتورة مديحة بنت أحمد الشيبانية وزيرة التربية والتعليم صباح الاثنين حفل تدشين مشروع درب السلامة لإدارة حافلات المدارس بالسلطنة وتتبّعها، وتقديم خدمة النقل الذكي، التي تقوم بإشعار أولياء الأمور حين خروج الحافلة من المدرسة واقترابها من منزل الطالب، كما تخطر المدرسة في حالة وجود أحد الطلاب في الحافلة عند وصولها للمدرسة بعد توقفها.

ويعد المشروع أحد ثمار الشراكات المتعددة بين وزارة التربية والتعليم وعمانتل وسيتم تدشينه في مركز عمان للمؤتمرات والمعارض بمدينة العرفان.

تأتي أهمية المشروع لتمكين وزارة التربية والتعليم وأولياء الأمور للتحقق من سلامة أبنائهم عن بعد من خلال الحلول الرقمية، حيث يتضمن تتبع سير الحافلات المدرسية وضبط سرعتها، وتنبيه إدارة المدرسة والمختصين في المديريات التعليمية عند خروج الحافلة عن مسارها المرسوم لها مسبقا.

يذكر أن في سبتمبر الفائت أيضا تكررت نفس الحادثة بالسعودية، حيث خرج الطالب الصغير عبد العزيز، البالغ من العمر 8 أعوام، في السادسة صباحا، من منزله في سيهات شرق السعودية ليصعد حافلة المدرسة، متحمساً ليوم دراسي جديد، لكن النعاس غلبه قبل الوصول إلى المدرسة، حينها نزل كل الطلاب، وبقي عبد العزيز نائماً.

فأغلق سائق الحافلة الباب وذهب، دون أن يعي أن عبد العزيز لا يزال في داخلها، ليختنق الصغير دون أن يعلم به أحد، ويلقى حتفه بعد ساعات بسبب لهب حرارة شمس ذلك اليوم.



أخبار ذات صلة

آخر الأخبار
هشتک:   

نسيان

 | 

الحافلة

 | 

مجددا

 | 

بالسلطنة

 | 

والتربية

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر